أخبار مصر - نجلاء عزت

وضعت الإدارة العامة لمرور القاهرة ، برئاسة اللواء علاء متولى مدير المرور ، خطة مرورية محكمة استعدادا لاستقبال شهر رمضان ، لمواجهة الأحجام المرورية للسيارات المتزايدة خلال أوقات الذروة من خلال تكثيف تواجد الخدمات المرورية ، على كافة المحاور و الميادين و بمحيط دور العبادة لتسيير حركة السيارات و تحقيق السيولة المرورية للمركبات بناء على تعليمات اللواء خالد عبد العال مساعد الوزير لأمن القاهرة .

وارتكزت الخطة المرورية على العديد من المحاور، منها المحور الأول ليتم تنفيذ قواعد الآداب المرورى بكل دقة عن طريق مجموعات عمل للدوريات الراكبة ، التى تجوب محاور وميادين العاصمة لضبط وتنظيم الحركة المرورية بها و اقتناص المخالفات المرورية ، ووضع الحركة دون الثبات وذلك وفقا للخطة الانتشار محددة والتصدى للمواقف العشوائية للسيرفيس ، بكافة المحاور والميادين ودورها الفعال فى ارشاد قائدى سيارات هيئة النقل العام والشرطة بالإلتزام اقصى الجانب الايمن من الطريق وهو ما يضمن تحقيق اكبر قدر من السيولة المرورية

ويشمل المحور الثانى تنظيم المرور ، وهو تقسيم المدينة جغرافيا الى 13 قطاع و 33 قسم مرور ميدانى ، قسم الدوريات الراكبة و يشرف على كل منها ضابط و يعادونه عدد من الضباط والقوات ، يتم تعزيز كافة المحاور المدينة بالضباط والقوات من اجل التحكم والسيطرة على حركة المرور وذلك على مدار 24 ساعة طوال شهر رمضان ، فضلا عن تعزيز الخدمات ايام الخميس والجمعة و 10 ايام الأخيرة من شهر رمضان لمواجهة الكثافات المتزايدة خلال تلك الفترة.

كما سيتم تعزيز انتشار الخدمات بالدورانات المرورية وأماكن الازدحام المرورى منها “أماكن موائد الرحمن و الخيام و الأماكن الاجتماعية و مناطق مراكز الشباب ” التى تكتظ بالكثافة السكانية من خلال الدوريات الرمضانية ، لمواجهة اى كثافات محتملة ،كما سيتم إلزام سائقى سيارات النقل و عربات النقل البطئ و التروسيكلات ، بعدم السير بالمحاور الرئيسية و مناطق وسط المدينة و عدم الصعود للكبارى العلوية طبقا لقرار المحافظ رقم 4416 لسنة 2014 بحظر سيرهم.

وسيتم ربط الاتصالات اللاسلكية من خلال غرفة عمليات الإدارة ، مع كل من مرور الجيزة و مرور القليوبية و الإدارة العامة للمرور ، للتنسيق مع الإدارة العامة لمرور الجيزة لتعيين أحد الضباط بغرفة عمليات مرور القاهرة من الساعة 1 ظهرا يوميا ، حتى ما بعد موعد الإفطار مع دعم و تعزيز غرفة العمليات بالإدارة بالقوات اللازمة ، لمراقبة الحركة المرور أعلى المحاور و الميادين من خلال شاشات المراقبة و الكاميرات المنتشرة بالمدينة ، لمعرفة أماكن الكثافات وإيجاد الحل الفورى لها ، والطرق البديلة فى حال ظهور حالات الزحام المرورى.

وجهزت إدارة المرور غرفة للطؤارئ داخل الإدارة العامة لمرور القاهرة بالدراسة ، لتعمل على مدار الـ 24 ساعة ، حيث يتم مراقبة حركة المرور لكافة السيارات على مستوى قطاعات العاصمة ، عن طريق كاميرات المراقبة المنتشرة بكافة المحاور ،كما سيتم تركيز الخدمات المرورية بمحور 6 أكتوبر كشريان رئيسى و حيوى يربط بين محافظتى القاهرة و الجيزة ووسط العاصمة ، لمواجهة اى اعطال للسيارات مع تعزيز الخدمات الليلية ، بضابطى مرور من الساعة 11 مساءا و حتى الساعة 3 صباحا ، على أن يكون التركيز أعلى منطقة رمسيس و النيل للتعامل مع الأعطال و السيطرة على حركة المرور بالأضافة الى تواجد ضابط “سهارى” من قطاع شمال للمرور بالمحور حتى الساعة 9 صباحا

وتنسق إدارة المرور فى المحور الثالث للخطة المرورية مع الجهات المعينة بمحافظة القاهرة للانتهاء من أعمال الحفر قبل حلول شهر رمضان و عدم التصريح بأعمال الحفر بشوارع المدينة مهما كانت الأسباب الإ فى حالة الضرورة القصوى و الملحة على أن يعلن ذلك قبل الحفر بوقت مناسب كما يتم التنسيق مع شرطة المرافق للسيطرة على الباعة الجائلين فى مختلف ارجاء المناطق و منع الاشغالات التى تشغل أجزاء من الأرصفة العامة مما يعوق حركة سير المشاة و التنسيق مع هيئة الإسعاف لمواجهة اى حوادث مرورية بالطرق

كما سيتم تفعيل دور وحدات الإصلاح المتنقلة و البالغ عددها 14 وحدة إصلاح و المكونة من أمين شرطة مجهز لاسلكيا من قسم المرور المختص و يعاونه مجندين من الإدارة العامة لقوات الأمن أحدهم كهربائى و الأخر ميكانيكى و لديهم معدات إصلاح على أن يتم الدفع بهم لمواجهة أعطال السيارات بالمحاور و الميادين الهامة حيث سيتم تحريكهم بمعرفة رئيس قسم المرور المختص الى مواقع الأعطال و يتم نشرهم بقطاعات العاصمة الأربعة لتغطية كافة الطرق و سحب أى كثافات مرورية ناتجة عن تلك الأعطال

وستدفع إدارة المرور بـ 2 بيتش باجى للاستعانة بهم فى دفع السيارات المعطلة أعلى كوبرى أكتوبر تحقيقا للسيولة المرورية و منعا للاختناقات المرورية الناتجة عن تعطيل السيارات و التى يتعذر الوصول اليها منها أعلى نفق بدوى و منطقة الشهيد بكوبرى أكتوبر و بيتش باجى بشارع العروبة أمام نفق المرغنى كما سيتم الدفع بـ 4 سيارات إنقاذ سريع لمواجهة الأعطال من خلال المساعدات الفنية من أقماع و سدادات حديدية و مطبات صناعية و علامات أرشادية ضوئية و معدات الإصلاح من معدات ميكانيكى و معدات كهربائي و بطاريات احتياطى

وسيتم استعمال الكلابشات بصورة فاعلة و حازمة مع السيارات المخالفة للانتظار الخاطئ مع وضع خطة لتحريك الأوناش المرورية بالطرق لرفع سيارات الانتظار الخاطئ و التى تقف فى الممنوع مع تدعيم كافة الطرق و الميادين بـ 50 ونش مرورى لرفع السيارات المخالفة و أعطال المركبات و نسقت إدارة المرور مع هيئة النقل العام لتعيين مراقبيين بالميادين العامة لأحكام السيطرة على سيارات السرفيس و الأوتبيسات التابعة للهيئة.

كما سيتم إلزام سائقى سيارات الهيئة بالسير بالجانب الأيمن من الطريق و عدم استخدام الآت التنبيه و الوقوف بمحطات الهيئة بجوار الرصيف مع مضاعفة أعداد الأتوبيسات بالأماكن ذات الطابع الخاص و أماكن الكثافات المرورية مع أمتداد عملها للساعة الواحدة صباحا بشكل يومى و خصصت وحدات أعمال متنقلة من قسم مرور هيئة النقل العام معين بها ميكانيكى و كهربائى لمواجهة أعطال السيارات الخاصة بالهيئة.

وكلف إدارة المرور فى المحور الرابع من الخطة العقيد عماد حماد مدير الإعلام و العلاقات العامة لمرور القاهرة بتوعية المواطنين و سائقى السيارات بالحالة المرورية بشكل يومى من خلال المداخلات الهاتفية للبرامج سواء إذاعية أو تليفزيونية و التواصل مع وسائل الإعلام المختلفة مسموعة و مقرؤة على مدار اليوم بالكامل و إرشاد المواطنين بالمناطق التى تظهر بها الكثافات المرورية لتجنبها مثل منطقة الأزهر أو الحسين أو بمحيط المولات بالطرق البديلة و رصد كافة المعوقات المرورية مع توعيتهم بقواعد وآداب المرور مع تدعيم الطرق بالأوناش و سيارات الأعطال لرفع المعوقات المرورية ووضعت احداثيات للمحور الخامس بالخطة بمنطقة الأزهر و ميدان المشهد الحسينى و المناطق المجاور حيث سيتم تكثيف انتشار الخدمات المرورية اللازمة لتنظيم حركة السيارات بمنطقة ملتقى الفكر الأسلامى و الأماكن المحيطة مع تخصيص المشهد الحسينى للمشاه فقط دون السيارات

كما ستعين إدارة المرور الخدمات المرورية اللازمة لتنظيم عمل التروسيكلات بمناطق الأزهر و بين الصورين بما منع سيرها بما يكفل منع سيرها عكس الاتجاه أو عبور نهر الطريق أو اعاقة الحركة المرورية مع نشر السدادات الحديدية للاستعانة بها فى الأماكن الغير محددة بأسوار حديدية للتحكم فى حركة سير و عبور المشاة و إلزامهم بالسير اعلى الرصيف كما سيتم تكثيف الخدمات خلال العشر أيام الأخيرة من الشهر الكريم و منع اى اختناقات مرورية لما تشهده من كثافات فى حركة السيارات و المشاة خلال تلك الفترة منها مسجد عمرو ابن العاص -مسجد الحسين-الأزهر الشريف -مسجد الحمد -مسجد النور -جامع الخازندارة بشبرا- الفتح-مسجد المشير طنطاوى”

و تنسق إدارة المرور مع محافظة القاهرة باستمرار فتح نفق الأزهر فى الاتجاهين بصفة يوميا حتى الساعة 2 صباحا مع استمرار فتحه يومى الخميس و الجمعة حتى الساعة 5 صباحا على أن يتم فتح النفق خلال العشر أيام الأخيرة من الشهر للساعة 5 صباحا كما حددت إدارة المرور للسيارات بمنطقة الأزهر بالتنسيق مع إدارة جامعة القاهرة للسماح باستخدام فناء الجامعة للانتظار بدء من الساعة 9 صباحا بالنسبة لسيارات السياحة سيتم تخصيص ساحة انتظار جديدة”جراج الدراسة” و منع انتظارها بشارع الأزهر و ميدان المشهد الحسينى و شارع جوهر القائد مع تفعيل التوجيه لإرشاد سيارات المواطنين المترددين على جامع الأزهر و المشهد الحسينى بالانتظار بالساحة الكائنة أمام مستشفى الحسين الجامعى أو ساحات الانتظار الكائنة بالمنطقة مع وضع اللافتات الارشادية الى ساحات الانتظار

كما حددت إدارة مرور القاهرة أماكن ساحات انتظار السيارات بمنطقة الأزهر و هى ساحة انتظار أمام مستشفى الحسين الجامعى ،ساحة انتظار مساكن المنصورية ،وكالة الأزهر بشارع بورسعيد ،أسفل كوبرى أحمد ماهر ،ساحة انتظار جامعة الأزهر ،ساحة انتظار خلف دار الافتاء ما بين شارعى جوهر القائد و صالح الجعفرى و تتمنى إدارة المرور من قائدى السيارات بالإلتزام بالقواعد و التعليمات التى تم وضعها بخطة المرور لاستيعاب الكثافات المرورية على مدار اليوم بالكامل خلال شهر رمضان

و ستكثف إدارة المرور من التواجد المرورى خلال شهر رمضان لاسيما أوقات الذروة التى تسبق الإفطار والسحور وتشديد الحملات لمنع فوضى الميكروباص وعدم السماح بالوقوف العشوائى واستمرار حظر وقوف السيارات فى الأماكن التى يمنع الانتظار الخاطئ بها سواء وسط البلد أو أماكن الميادين والمحاور و سيبذل ضباط الإدارة قصارى جهدهم لتحقيق أكبر سيولة مرورية بالطرق