القاهرة - اخبار مصر

تابع الدكتور هشام عرفات، وزير النقل، اليوم، أعمال صيانة الطريق الدائري، حيث أكد الوزير أن العمل يجب أن يكون على مدار الأسبوع وضرورة الاستمرار في رفع كفاءة الطريق وما يتضمنه من وضع حلول دائمة لمشكلة فواصل الكباري وخاصة فاصل المريوطية الذي يوجد به مشاكل فنية منذ عدة سنوات. حيث وجه الوزير بتدعيم بعض العناصر الإانشائية أسفل الكوبري في هذه المنطقة وليس فقط تدعيم الفاصل.

وأشار الوزير إلى التنسيق مع المرور للتأكيد على التزام سائقي النقل الجماعى بمحطات نقل الركاب على الطريق، لافتا إلى ضرورة الاهتمام بعوامل الأمان واللوحات الإرشادية خاصة على مخارج و مداخل الطريق، والاستمرار في أعمال النظافة في جميع القطاعات واستمرار إزالة الحملات الخاصة بإزالة التعديات على هذا الطريق الحيوي الهام.

ثم توجه وزير النقل لمتابعة أعمال تنفيذ طريق شبرا-بنها الحر، المدرج بالمشروع القومى للطرق بطول 40 كم، لمتابعة معدلات التنفيذ الاطمئنان على سير معدلات التنفيذ وفق الجدول الزمنى، خاصة بعد تكثيف المعدات والعمل على مدار الأسبوع على مدار 24 ساعة.

وأكد الوزير على الانتهاء من كافة الأعمال الصناعية بالمشروع وعددها 62 عمل صناعى (38 كوبرى و24 نفق) قبل 10 /6/2017 حتى يتم استغلال الفترة المتبقية في الجدول الزمني للانتهاء من المشروع في اعمال الرصف والتشطيبات واللوحات والعلامات الإرشادية، مشيرا الى أن أعمال النيوجرسى يجب ان تكون أعلى مستوى، خاصة وان استلام المشروع سيكون بأحدث الأجهزة ووفق قياسات الجودة العالمية،

جدير بالذكر أن الطريق يساهم فى تخفيف الضغط المرورى على طريق القاهرة – الإسكندرية الزراعى، الذى يمر عليه ما يزيد عن 140 ألف سيارة فى اليوم.