بكين - أ ش أ

نجح أطباء صينيون فى اعادة يد مبتورة لطفل يبلغ من العمر 7 سنوات الى مكانها بعد ان قطعت فى هجوم عنيف وقع ضحية له هو وأمه بعد عملية استغرقت تسع ساعات فى مدينة قوانغتشو عاصمة مقاطعة قوانغدونغ فى جنوب الصين .

وبدأت الجراحة لإعادة تركيب اليد بعد ست ساعات من بترها في احد المستشفيات العامة فى قوانغدونغ , ولكن الجراحون يقولون أن هناك احتمال ان الطفل قد لا يتمكن من استعادة وظائف يده علي النحو الاكمل.