باريس - وكالات

لا يزال ارتداء وزيرة الثقافة والرياضة الإسرائيلية، ميري ريغف، في مهرجان “كان” السينمائي، ثوبا احتوى على رسم للقدس، مثار تساؤل وسخط من قبل رواد شبكات التواصل الاجتماعي

تواصلت حملات السخرية على وسائل التواصل الاجتماعي بطرق أخرى، حاول خلالها رواد الإنترنت إيصال احتجاجهم وسخطهم عبر تغيير الرسم على ثوب وزيرة الثقافة والرياضة الإسرائيلية، ونشر البعض صورة لريغيف وعلى ثوبها صورة للجدار العنصري الذي بنته إسرائيل على الحدود مع الضفة الغربية.