دمشق - أ ف ب

أعلنت دمشق ان القصف الجوي الذي نفذته طائرات التحالف الدولي قرب الحدود الاردنية استهدف “إحدى النقاط العسكرية للجيش السوري” في شرق البلاد، واصفة إياه بـ”الاعتداء السافر”، وفق ما نقل الاعلام الرسمي عن مصدر عسكري الجمعة.

وكان مسؤولون في وزارة الدفاع الامريكية أعلنوا أنّ طائرات التحالف بقيادة واشنطن قصفت الخميس قافلة لمقاتلين موالين للجيش السوري كانت في طريقها الى موقع عسكري تتولى فيه قوات التحالف تدريب فصائل معارضة في منطقة التنف قرب الحدود الاردنية.

وأوضح مصدر عسكري سوري، ان القصف ادى الى “ارتقاء عدد من الشهداء بالإضافة إلى بعض الخسائر المادية”.

واشار المصدر الى ان “الاعتداء السافر يفضح زيف ادعاءات” التحالف في محاربة الإرهاب، مؤكدا ان الجيش السوري “مستمر بالقيام بواجبه في محاربة داعش والنصرة ، ولن ترهبه كل محاولات ما يسمى التحالف بالتوقف عن أداء واجباته المقدسة”.