القاهرة -أ ش أ

وقعت وزارة الداخلية ممثلة في قطاع حقوق الإنسان , اليوم, بروتوكول تعاون مع المجلس القومي لشئون الإعاقة لتقديم أوجه الرعايا المجتمعية والدعم لهم وذلك تنفيذا لتوجيهات اللواء مجدي عبد الغفار وزير الداخلية وفي ضوء إعلان الرئيس عبد الفتاح السيسي عام 2018 عام ذوي الاحتياجات الخاصة .

وأوضح الدكتور أشرف مرعي أمين عام المجلس القومي لشئون الإعاقة أن هذا البروتوكول يؤكد على مبدأ أن حقوق الإنسان لا يتعارض مع رسالة الأمن وهو ما يستحق التحية والإشادة, وسيكون هناك مركز اتصالات “كول سنتر” مخصص لذوي الإعاقة لتقديم الخدمات لهم .

وكشف مساعد وزير الداخلية لقطاع حقوق الإنسان اللواء محمد يوسف أن الوزارة بصدد إعداد دليل للخدمات الأمنية والشرطية بطريقة “برايل” وذلك لمساعدة المكفوفين على الحصول على كافة الخدمات الشرطية.

و أشار اللواء محمد يوسف إلى أن هذا البروتوكول يأتي في إطار التعاون المثمر بين الوزارة والمجلس وتخصيص منافذ لتقديم الخدمة لذوي الإعاقة وهو ما ينص عليه الدستور من ضرورة اندماج ذوي الإعاقة في المجتمع.

وأضاف إن البروتوكول يهدف إلى تبادل النشرات والمطبوعات والكتيبات الإرشادية التي تتصل بتوعية ذوي الإعاقة وتبادل البيانات والمعلومات الخاصة بالمشكلات التي تواجه ذوي الإعاقة والإفادة من الخدمات كافة وأوجه الرعايا المقدمة لهم من الوزارة .

ونوه مساعد وزير الداخلية لقطاع حقوق الإنسان بأن البروتوكول يهدف أيضا إلى التدريب المستمر والتثقيف بعقد دورات تدريبية ولقاءات ومحاضرات تثقيفية لتوعية رجال الشرطة بحقوق ذوي الإعاقة وكذلك تنفيذ بنود الدستور والاتفاقيات الدولية والقوانين المتعلقة بحقوقهم , فضلا عن إزالة أية معوقات أو مشكلات يتعرض لها ذوي الإعاقة فيما يتعلق باختصاصات وزارة الداخلية وبما لا يتعارض مع أحكام القانون, وتنظيم زيارات واحتفالات للأشخاص ذوي الأعاقة بالمواقع الشرطية .

ويأتي ذلك في إطار دعم وتعزيز التعاون والتنسيق المثمر بين وزارة الداخلية ممثلة في قطاع حقوق الإنسان والمجلس القومي لشئون الإعاقة واستمرارا لاستراتيجية الوزارة الهادفة في أحد محاورها إلى مراعاة الأبعاد الاجتماعية والإنسانية والعمل وفقا لمعايير حقوق الإنسان والتي يأتي على قمة أولوياتها الاهتمام لذوي الإعاقة .