طهران - أ ش أ

نفى المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي أن يكون التفاوض مع الولايات المتحدة الأمريكية خارج إطار الاتفاق النووي مطروحا على جدول أعمال بلاده..قائلا : “لن يكون لدينا أي تفاوض مع واشنطن خارج إطار هذا الاتفاق”.

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الأسبوعي لقاسمي وردا على سؤال بشأن الاجتماع الأخير للجنة المشتركة المشرفة على تنفيذ الاتفاق النووي.

ونقل عن قاسمي قوله : “طرحت إيران شكاواها من عدم الالتزام وخاصة من قبل الولايات المتحدة الأمريكية وأيضا من تصريحات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب”..مشيرا إلى أن اللجنة أشادت بالتزام إيران بتعهداتها تجاه الوكالة الدولية للطاقة الذرية والاتفاق النووي.

وبشأن ملف الهجوم على السفارة السعودية في طهران..وصف قاسمي هذا الإجراء بأنه غير صحيح..مضيفا : إن وزارة الخارجية الإيرانية طلبت متابعة هذا الموضوع من قبل السلطة القضائية وهذا الملف موجود لدى القضاء ووزارة الخارجية تتابعه ونأمل أن تتم معاقبة المسببين في هذا الحادث.

وردا على سؤال بشأن محادثات آستانا لتسوية الأزمة السورية..قال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية : إننا لا نلغي اجتماع آستانا حول سوريا بسبب الاختلاف في وجهات النظر.