القاهرة - أ ش أ

أكد وزير السياحة يحيى راشد أن زيارة البابا فرانسيس بابا الفاتيكان لها أثر إيجابي جدا ومثمر على السياحة المصرية .

وقال الوزير – في تصريح اليوم السبت – إن زيارة البابا وما حملته من رسالة سلام سلطت الأضواء للعالم أجمع على مصر في كافة وسائل الإعلام المقرؤة والمسموعة والمرئية في مختلف دول العالم وهو ما ينعكس إيجابيا على سمعة مصر والترويج لها .

وأضاف أن زيارة البابا كان لها تأثير إيجابي أيضا ينقل صورة واضحة عن حقيقة الأوضاع الأمنية واستقرار الشارع المصري وكذب الادعاءات المختلفة التي ترغب في تشويه سمعة مصر في وسائل الإعلام.

وأشار إلى أن ترديد اسم مصر بهذا الكم خلال زيارة البابا هو أقوى ترويج للسياحة المصرية وتصحيح الصورة الذهنية لمصر في الخارج وهو ما كان يتطلب إنفاق الملايين مقابل نفس الدعاية لمصر بالخارج.

وتوقع راشد أن تشهد السياحة المصرية طفرة كبيرة باستقبال جزء كبير من الأفواج التي ترغب في زيارة مصر موضحا أن الترويج لرحلة العائلة المقدسة بمثابة استثمار لزيارة البابا فرانسيس لمصر.