موسكو- أ ش أ

لقي شخصان، مصرعهما بينهم مدني وعنصر من مصلحة الأمن الفيدرالية الروسية، بحادث إطلاق نار وقع في مكتبها بمدينة خاباروفسك شمال شرق روسيا من قبل مسلح مجهول تمكنت قوات الأمن من قتله.

واعلنت دائرة الإعلام في جهاز الأمن الفيدرالي في بيان ان شخصا مجهولا شن هجوما على قسم المراجعين التابع لمصلحة الأمن الفيدرالية في إقليم خاباروفسك، وقام، من دون تجاوز منطقة التفتيش، بإطلاق النار على المراجعين في القسم، ما أدى إلى مقتل موظف في مصلحة الأمن الفيدرالية وأحد المراجعين، وهو مواطن من رابطة الدول المستقلة، وإصابة مواطن آخر، وتمت تصفية المهاجم”.