باريس -أ ش أ

أكد رئيس وزراء فرنسا برنار كازنوف اليوم الجمعة ضرورة إجراء الانتخابات الرئاسية في موعدها بعد غد الأحد.

يأتي ذلك بعد هجوم الشانزليزيه الذي تبناه داعش أمس وأسفر عن مقتل شرطي وإصابة اثنين أخرين وسائحة أجنبية.

وصرح كازنوف -عقب مشاركته اليوم الجمعة في اجتماع لمجلس الدفاع بقصر الإليزيه – إنه لا شيء يجب أن يعيق هذه اللحظة الديمقراطية الأساسية لبلدنا”، داعيا الفرنسيين إلى الوحدة وعدم الرضوخ للانقسام.

وقد حضر اجتماع مجلس الدفاع – الذي رأسه صباح اليوم الرئيس فرانسوا أولاند بقصر الإليزيه – وزراء الدفاع جون ايف لودريان والداخلية ماتياس فيكل وعدد من قادة الشرطة والجيش.