أوكلاهوما (الولايات المتحدة) - وكالات

بعد أن تجاوز السرعة المسموح بها، قام شرطي أمريكي بتحرير مخالفة سير لنفسه بعد تقديم اعتذار لأهالي بلدته الواقعة في ولاية أوكلاهوما.

قام مأمور شرطة بلدة سبيري “جاستين بورش” بالاعتذار رسميًا عن تجاوزه السرعة المسموح بها أثناء قيادته السيارة، على صفحة قسم الشرطة الرسمي على فيسبوك.

وقال بورش في اعتذاره، بأنه تجاوز السرعة المسموح بها بمقدار 30 كيلو متر في الساعة، وأن الرادار رصد هذا التجاوز، لذا اضطر لتحرير مخالفة لنفسه مقدارها 300 دولار أمريكي، وفق ما ورد في موقع “يو بي آي” الإلكتروني.

وأضاف المأمور: “لم أكن أنوي أن أحرر مخالفة مرورية لنفسي لو لم تلتقط الكاميرات صورًا حية لي وأنا أقوم بالمخالفة. ولكني الآن مقتنع بأن القانون يجب أن ينفذ عليّ كأي مخالف آخر”.