القاهرة - أ ش أ

أكد مكتب الشكاوى بالمجلس القومي للمرأة، أن غرفة العمليات التي خصصها المجلس لتلقي شكاوى التحرش التي قد تتعرض لها النساء والفتيات في أعياد شم النسيم، لم تستقبل أي شكوى عن أي حاله تحرش، لافتا إلى أنه تلقى فقط على الرقم المختصر 15115، 7 شكاوى من عدد من السيدات في موضوعات أخرى مختلفة، وقام محامو المكتب بإبداء المشورة والتوجيه.

وأوضح المجلس، اليوم الثلاثاء أنه وفقا للتقرير الصادر عن مكتب شكاوى المرأة، فإن سبب انخفاض نسبة الشكاوى الخاصة بالتحرش، يعود إلى كثافة التواجد الأمني في الأماكن التي شهدت الأعوام الماضية زيادة نسبة التحرش، إضافة إلى الدور الفاعل الذي يقوم به المجلس القومي للمرأة، الذي يعمل على مدار العام لمكافحة التحرش والعنف ضد المرأة، وأيضا تغليظ العقوبات في تعديلات قانون العقوبات بتوصيف التحرش الجنسي ومضاعفة عقوباته مما خلق ردع .

وقام محامو مكتب شكاوى المرأة، بالرصد الميداني على مدار يوم – أمس – حيث تم زيارة بعض أماكن التجمعات ذات الكثافة العالية من المواطنين في محافظة القاهرة ولم يتم ملاحظة أي حالات تحرش وتلاحظ الوجود الأمني حول تلك المناطق المزدحمة بالمواطنين، وبالتواصل مع العميد نشوي محمود مدير وحدة مكافحة العنف ضد المرأة بمديرية أمن القاهرة، أفادت بأنه لم يتم رصد أي حالات تحرش خلال اليوم.

وفي السياق، قام محامو المكتب بالرصد الميداني في حديقة الحيوان بمحافظة الجيزة والمناطق المحيطة بها، بالمتابعة مع العميد سهير العادلي مدير إدارة وحدة مكافحة العنف ضد المرأة بمديرية أمن الجيزة، وأفادت أنه تم تحرير58 محضرا للتحرش اللفظي في حديقة الحيوان على مدار أمس، وجاري المتابعة لتقديم الدعم الاجتماعي والقانوني للضحايا من الفتيات.

وتأتى غرفة عمليات مكتب شكاوى المجلس القومي للمرأة، بالتعاون مع وحدة مكافحة العنف ضد المرأة وقطاع حقوق الإنسان بوزارة الداخلية.