اخبار مصر/ وكالات

تجاوز المصريون أحزانهم وآلامهم وتحدو العمليات الإرهابية الأخيرة، وقرروا ألا يتركوا فرصة لمن يريد ان يفسد عليهم فرحة أعياد الربيع . وخرجوا يستمتعون بالربيع وأجوائه المعتدلة فى الشواطيء والمتنزهات، مصطحبين طقوس الربيع وشم النسيم من مأكولات وغيرها، والتفت الأسر حول بعضهم ا لبعض فى أجواء من المرح والسعادة.فامتلأت الحدائق بهم، وتجمعوا فرادى وجماعات مع أطفالهم يلهون ويمرحون .

فقد لاقت جميع الحدائق والمتنزهات فى كل المحافظات إقبالا كبيرا من المواطنين، وتجاوز عدد زوار حديقة الحيوان بالجيزة مائة ألف زائر، كما شهدت حدائق الأورمان وغيرها من حدائق الجيزة زيادة فى عدد الزوار. واستقبلت القناطر الخيرية زوارها فى شم النسيم بافتتاح معرض زهور الربيع، بجانب عروض فرق الفنون الشعبية والموسيقية التى قدمت عروضها الفنية، مما أضفى البهجة والسعادة فى نفوس آلاف الزوار الذين جاءوا من كل مكان للاستمتاع بالمسطحات الخضراء الممتدة على مساحة أكثر من 500 فدان.

كما استقبلت الشواطئ المصرية سياحا عربا وأجانب بخلاف آلاف الأسر المصرية، وتميزت العين السخنة التى تضم 47 قرية وفندقا سياحيا برفع لافتة «كامل العدد»، بينما أقامت مدينة شرم الشيخ عددا من الحفلات الغنائية للمطربين المصريين واللبنانيين، وسط حشود كبيرة من الجماهير العربية والمصرية، وامتدت الحفلات حتى الساعات الأولى من صباح اليوم، بينما شهدت فنادق المدينة تحسنا ملحوظا، حيث تجاوزت نسبة الإشغالات 55% ، وبلغت النسبة فى مدينة دهب 85 % .

واحتلت الغردقة المركز التالى فى نسبة الإشغالات بـ 70%، مستفيدة بحركة السياحة الألمانية، وتوافد نحو 30 ألف مصرى لها والإقامة فى فنادقها وقراها السياحية.
كما توافد الآلاف من أبناء المحافظات، إلى الإسكندرية و الإسماعيلية وأسوان أمس، لقضاء يوم «شم النسيم»، والاستمتاع بالشواطئ والقرى والمنتجعات والأجواء الربيعية.

فيما شهدت الشوارع والميادين سيولة مرورية .

وقامت هيئة النقل العام، بوضع خطة تشغيلية لخدمات الهيئة للمناطق الترفيهية والمتنزهات خلال يوم شم النسيم ومواجهة إقبال المواطنين على هذه المناطق من خلال تشغيل ٣٤ خط أوتوبيس جديدًا كخدمة خاصة يتم تشغيلها يوم شم النسيم لخدمة المناطق التى تشهد الإقبال، كالحدائق الكبرى والأهرام ومدينة الإنتاج الإعلامى.

كما تم رفع حالة الاستعداد القصوى وتشكيل غرف عمليات تعمل على مدار ٢٤ ساعة لتلقى شكاوى المواطنين على الخط الخاص بالطوارئ ١٣٧.