لندن - ا ش ا

أعلنت الحكومة البريطانية تشكيل هيئة جديدة متخصصة لمعالجة مشكلة تهريب بعض المواد المخدرة للسجون بأستخدام الطائرات بدون طيار، وكانت إحدى محاكم المملكة المتحدة أصدرت فى يوليو الماضى أول حكم بالسجن لشخص أستخدم كوادكوبتر لتهريب بعض المواد إلى داخل السجن.

والفرقة الجديدة سيجرى تشكيلها من قبل ضباط الشرطة والسجون، حيث سينظر المحققين فى طرق المهربين وأستخدام الطائرات بدون طيار، ثم يقومون بمشاركة البيانات مع القوات فى جميع أنحاء البلاد.

من جهته قال وزير السجون “سام غييما” إن هناك تهديدًا واضحًا من الطائرات بدون طيار، وأن الحكومة “مصممة تمامًا على معالجة التدفق غير القانونى للمخدرات والهواتف المحمولة داخل السجون بأستخدامها”، وأضاف “غييما”: “رسالتى إلى أولئك الذين ينخرطون فى هذا النوع من النشاط الإجرامى واضحة: “سنجدكم ونضعكم خلف القضبان”.

يذكر أن “دانيال كيلى” هو أول مواطن بريطانى يعاقب بالسجن لمدة 14 شهرًا فى العام الماضى، لاستخدام طائرة كوادكوبتر لتهريب مواد ممنوعة الى ثلاثة سجون مختلفة خلال فترة خمسة أيام.

وقد نشرت الحكومة أيضًا تفاصيل عددًا من حوادث التهريب باستخدام الطائرات بدون طيار والتى تشمل الهواتف المحمولة والتبغ والمؤثرات العقلية مثل المخدرات الاصطناعية وغيرها.