القاهرة - أ ش أ

صرح الدكتور أشرف لطيف تادرس رئيس قسم الفلك بالمعهد القومي للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية, بأن كوكب المشترى أكبر كواكب المجموعة الشمسية حجما كان اليوم أزهى وأكثر إشراقا من أى يوم مضى من أيام شهر إبريل الحالى حيث أن رؤيته ممكنة بوضوح طوال الليل أثناء هذا الشهر لقربه من الارض فى هذه الفترة.

وأكد اليوم – فى تصريحات صحفية-ان كوكب المشترى فى الوقت الذى يكون فيه قريبا من الأرض, فإنه سيكون في الجهة المقابلة بالنسبة للشمس حيث يواجهها فيكون مضيئا تماما وأكثر إشراقا من أي وقت آخر من العام, مشيرا إلى أن هذا الوضع يشبه تماما وضع القمر بالنسبة للارض عندما يكون بدرا.

وأضاف تادرس, أن هذا التوقيت هو أفضل وقت لرصد وتصوير كوكب المشترى وأقماره الكبيرة الاربعة الشهيرة, والتي تظهر كنقاط مشرقة على جانبي الكوكب, موضحا أن المشترى يشرق في السادسة والنصف مساء تقريبا, ويظل في السماء متحركا نحو الغرب حتى يغرب تماما في الخامسة والنصف صباحا تقريبا.

وأوضح أن المشترى هو أضخم كواكب المجموعة الشمسية, سمي بهذا الإسم لأنه يستشري في سيره, منوها إلى أن كان معروفا للفلكيين القدماء, وارتبط بأساطير وأديان العديد من الشعوب.