اخبار مصر- نجوى ابو الخير

 

اوضحت الدكتورة ايمان فوزى شاهين رئيس قسم الصحة النفسية ومدير مركز الارشاد النفسى بجامعة عين شمس فى لقاء ببرنامج صباح الخير يا مصر الاحد ان التاهيل النفسى للاطفال الذين تعرضوا للاختطاف او الاعتداء امر ضرورى حتى لايتحولون للسلوك المنحرف فى المستقبل واكد ان الاختطاف او الاعتداء يسبب صدمة نفسية للطفل المختطف فيجب التركيز على العلاج بعده مباشرا واشارت الى اهميةتاهيل الطفل النفسى بكيفية التعامل مع هذه الظروف فى المستقبل بتعليمه كيفية الدفاع عن نفسه او الاستغاثة بالاخرين لزيادة الثقة بنفسه والوسط المحيط به واكدت ان المنفذين لهذه الجرائم بعيدا عن مستوى الجريمة المنظمة والتى تستهدف فى بعض الاحيان تجارة الاعضاء او بيع الطفل للتبنى يعانون من الانحراف النفسى الشديد فبعد القاء القبض عليهم وفرض العقوبة يجب ان يتعرضوا للعلاج النفسى لاعادة تاهيلهم

واكدت الدكتورة ايمان فوزى شاهين انها تؤيد تغليظ العقوبة على الفاعل من خلال القوانين الصارمة مع الوقاية بالارتقاء بالصحة النفسية بالمجتمع بشكل عام بالعودة للقيم وزيادة الثقافة والتحليل الدقيق لمعرفة اسباب وجود الظاهرة وتلافيها من خلال التعليم والاعلام لان الانسان مخلوق متعلم واكدت ان كل شخص يولد سوى الفطرة وفيه من الايجابيات الكثير وتلعب التربية والنشئة والمشاكل التى يواجهها الطفل دورها كبيرا فى تشويه الشخصية وانحرافه الى السلوك الاجرامى والاعتداء

واكدت مدير مركز الارشاد النفسى بجامعة عين شمس ان مشكلة اطفال الشوارع تطورت فى مصر من اعتبار الشارع الى بيئة خصبة لانتاج الانحراف بعد انتشار الجريمة بين اطفال الشوارع خاصة الادمان والسرقة والاعمال المنافية للاخلاق واكدت ان الجهود الموجودة حاليا غير كافية تحتاج لتعبئة من جهات مختلفة منها المجتمع المدنى وعلماء الاجتماع والحكومة واكدت ان العلاج يجب ان يبدا من الاسرة والتى يهرب منها الطفل للشارع وهى تحتاج للترويج للعناية بالاطفال ومساعدة الاسرة على استيعاب اولادها

برنامج صباح الخير يا مصر يذاع يوميا على القناة الاولى والفضائية المصرية من الساعة السابعة وحتى العاشرة صباحا