اخبار مصر -وكالات

شاركت 50 فتاة محجبة من 15 دولة حول العالم، بينهن خمس عربيات، في فيديو هيب هوب غنائي لمجموعة «دين سكواد» الكندية، الذي أطلقته الثلثاء الماضي، قبل يوم من مناسبة يوم المرأة العالمي.

وقال مدير المجموعة، سامي عبود أن «فريقه يعتبر الأغنية مهمة جداً، لأنها تعبّر عن قضية الفتيات المحجبات والنظرة السلبية التي يعانينها من جانب العالم الغربي».

وحملت الأغنية اسم Cover Girl، وضمت شخصيات مشهورة مثل اللاعبة الأولومبية الأميركية المحجبة ابتهاج محمد وراقصة الباليه الأسترالية ستيفاني كورلو والملاكمة المحجبة أميا ظفر.

كما شاركت في الفيديو مصممات أزياء مشهورات مثل الدنماركية هيلين لطفي والتركية فاطمة إستانبول والأميركية ريان سكري والبريطانية نبيلة بي والكندية سارة حموي، إضافة إلى المصممة العمانية لميانا نادر والإماراتية طير هيفا وخبيرة الإعلام الاجتماعي المصرية سارة صبري والمصورة اللبنانية ريم شمس.

وأشار العضو الثاني من الفريق، جي دين إلى أنه «تمت متابعة شبكات التواصل الاجتماعي لمعرفة أكثر الفتيات تأثيراً في مجتمعاتهن، ووُضعت إلى جانبهن ميزات كأن يكنّ مشجعات على لبس الحجاب في مجتمعاتهن وتحقيق نجاحات عدة».

وتابع عبود: «قررنا القيام بهذا العمل بعد حوادث العنف الكثيرة التي حصلت ضد المسلمين، وانعكست سلباً على المحجبات في الدول الغربية، حيث بدأن يقلقن من ملابسهن ولا يشعرن بالآمان سواء في المدرسة أو العمل».