أخبار مصر - حمودة كامل

تفقد الدكتور محمد سلطان محافظ اﻹسكندرية اليوم السبت مشروع تطوير الطريق الدائري بطول 8 كيلو و 800 مترا بدءا من كارفور حتى كوبري العوايد، وذلك للوقوف على أعمال التطوير به وأهم المعوقات والمشاكل التي تواجه عمليات التطوير لسرعة حلها.

وأكد سلطان أن مشروع تطوير الطريق الدائري يعد وصلة حيوية بديلة للكورنيش للمتجه إلى شرق المدينة، وسيساهم بشكل كبير في الحد من التكدس والاختناق المروري عن وسط اﻹسكندرية، مما سيشعر المواطنيين بمدى التحسن الملحوظ في الحركة المرورية؛ وذلك في إطار وضع خطة شاملة لأعمال تخطيط النقل والمرور والمواصلات بنطاق المحافظة.

وشدد المحافظ على جميع القائمين على المشروع بسرعة اﻹنتهاء من كافة أعمال التطوير به وإلتزامهم بتسليم المشروع في الوقت المحدد، مؤكدا على تذليل كافة العقبات التي تعوق عملية التطوير، كما وجه جميع مسئولي شركات المرافق بالطريق بالتنسيق الدائم المستمر مع القائمين على تنفيذ المشروع لتذليل كافة العقبات الموجودة مؤكدا على انه لن يسمح بأي تقصير وسيتم محاسبة المسئولين عن أي تأخير في ذلك فوراً.

وأوضح المحافظ أن الإسكندرية تسير في اتجاه تطوير المناطق الحيوية وتخطيطها لتمثل إضافات جديدة لها، وكذا تحسين الحركة المرورية في أنحائها للحد من ظاهرة التكدس والاختناق المروري، مؤكداً على أن هدفه هو شعور المواطن بمدى اهتمام الدولة بالتنمية وسرعة حل المشكلات، ورفع المعاناة عن المواطنين.