القاهرة - أ ش أ

يشهد الدكتور أشرف الشرقاوي, وزير قطاع الأعمال العام, غدا السبت, توقيع عقد مشروع ترميم وتطوير مبنى مدينة غرناطة الأثرية المملوك لشركة مصر الجديدة للإسكان والتعمير, التابعة للشركة القابضة للتشييد والتعمير إحدى شركات وزارة قطاع الأعمال العام, والذي تنفذه شركة المقاولون العرب.

يحضر توقيع العقد كل من المهندس محمود حجازي, رئيس الشركة القابضة للتشييد والتعمير, والمهندس محسن صلاح, رئيس شركة المقاولون العرب, والمهندس هاني الديب رئيس مجلس إدارة شركة مصر الجديدة للإسكان والتعمير.

وتبلغ التكلفة الإجمالية لمشروع ترميم وتطوير مبنى غرناطة الكائن بحي مصر الجديدة حوالى 37.2 مليون جنيه, حيث من المقرر الانتهاء من أعمال تنفيذ المشروع بعد حوالي عام من استلام الموقع, مع الحفاظ على الطراز المعماري الخاص بالمبنى وما يمثله من قيمة أثرية وتاريخية.

كانت شركة مصر الجديدة للإسكان والتعمير قد طرحت مشروع ترميم وتطوير مبنى مدينة غرناطة في مناقصة على عدد من شركات المقاولات بعد الحصول على الموافقات النهائية من هيئة التنسيق الحضاري لترميم المبنى الأثري.

وتم إسناد المشروع لشركة المقاولون العرب (إدارة صيانة القصور والآثار), والتي قدمت أفضل العروض من الناحية المالية والفنية, وذلك بعد أن قامت لجنة البت بشركة مصر الجديدة بالاشتراك مع أحد مكاتب الاستشارات الهندسية بمراجعة الدراسات الفنية والمالية للعطاءات المقدمة.