غزة - أ ش أ

قررت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل إلغاء الاجتماع السنوي بين الحكومتين الألمانية والإسرائيلية والذي كان مقررا عقده في التاسع من مايو المقبل.

وذكرت صحيفة /يديعوت احرونوت/ الإسرائيلية على موقعها الإلكتروني اليوم أن السبب الرسمي الذي قدمته المانيا لإلغاء الاجتماع هو قرب إجراء الانتخابات في ألمانيا في سبتمبر المقبل, غير أن مسؤولين إسرائيليين يرون أن الإلغاء يرجع إلى غضب برلين بسبب المصادقة على قانون تنظيم المستوطنات في إسرائيل.
وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الإسرائيلية إيمانويل نحشون أن الألمان طلبوا تأجيل الاجتماع بسبب مسائل تتعلق بالجدول الزمني الخاص به.

وكان من المفترض أن يكون هذا الاجتماع اللقاء السنوي السابع بين الحكومتين الإسرائيلية والألمانية.

كانت الخارجية الألمانية قد انتقدت الاسبوع الماضي القانون الذي أصدره الكنيست الإسرائيلي لإضفاء الشرعية, بأثر رجعي, على الكثير من المستوطنات المبنية في المناطق المحتلة على أراض فلسطينية خاصة, والتي كانت تعد تبعا للفهم الإسرائيلي أيضا وحتى صدور القانون مستوطنات غير شرعية.