عمان - أ ش أ

قصفت طائرات من سلاح الجو الملكي الأردني، لذكرى شهداء الأردن الذين قضوا في الحرب ضد الإرهاب، مساء أمس الجمعة، أهدافا مختلفة لتنظيم “داعش” الإرهابي في الجنوب السوري; منها موقع عسكري احتله التنظيم الإرهابي كان يعود سابقا للجيش السوري.

ووفقا لبيان صادر عن القيادة العامة للقوات المسلحة الأردنية – الجيش العربي، اليوم السبت، فقد قامت مقاتلات سلاح الجو الملكي بتدمير مستودعات للذخيرة ومستودع لتعديل وتفخيخ الآليات وثكنات لأفراد من تنظيم “داعش” الإرهابي المجرم بإستخدام طائرات بدون طيار وقنابل موجهة ذكية.

وأسفرت العملية عن قتل وجرح العديد من عناصر التنظيم الإرهابي إضافة إلى تدمير عدد من الآليات.

وأشار البيان إلى أن هذه الضربات الجوية تأتي استمرارا لجهود المملكة الأردنية الهاشمية للقضاء على التنظيم الإرهابي المجرم وضربه في أوكاره، ولتعلم هذه الفئة الباغية من الخوارج أن الحساب معها ماض حتى القضاء عليها.