رام الله -أ ش أ

قررت لجنة الآداب البرلمانية في الكنيست الاسرائيلي السماح لأعضاء الكنيست “اليهود” بالدخول إلى الحرم المقدسي الشريف مع الامتثال لتعليمات الشرطة.

وجاء القراربعد ضغط كبير من نواب كتل اليمين.. وبحسب القناة الإسرائيلية الثانية فإنه وبعد وقت قصير من إعلان لجنة الآداب إلغاء المنع، أكدت الشرطة إنه في هذه المرحلة لا يوجد أي تغيير في السياسة المتبعة بهذا الشأن منذ المداولات التي أجرتها اللجنة في نوفمبر من العام 2015.

واعلن بعض أعضاء اللجنة انهم لم يتخذوا هذا القرار برضى، واعربوا عن تخوفهم من تسبب زيارة النواب بأعمال استفزاز، وبالتالي تجدد الاضطرابات، كما حدث قبل عامين .

وكانت اللجنة قد قررت في نوفمبر 2015 منع النواب من دخول الحرم في اعقاب الاضطرابات التي حدثت هناك، والتخوف من ان يؤدي دخول النواب الى استفزاز وتجدد الاضطرابات.