صوفيا-أ ف ب

ادت موجة الصقيع السائدة منذ اسبوع في اوروبا الى مقتل سبعة اشخاص في بلغاريا، بحسب ارقام جديدة للاعلام المحلي اليوم الاربعاء، ما يرفع حصيلة ضحاياها في اوروبا الى 65 قتيلا على الاقل.

واوقعت هذه الموجة اخر ضحاياها الثلاثاء مع وفاة زوجين خمسينيين نتيجة التسمم باول اوكسيد الكربون المنبعث من حطب سيئ الاشتعال في قرية جنوب البلاد. وكان اول الضحايا مهاجرين عراقيين اردت بهما عاصفة ثلجية في 6 يناير.

بذلك ترتفع حصيلة قتلى الصقيع في اوروبا الى 65 شخصا على الاقل في اسبوع، غالبيتهم في بولندا.

منذ ايام تضرب موجة صقيع من اسكندينافيا الجزء الاكبر من اوروبا القارية واوقعت ضحايا في اوروبا الوسطى ومنطقة البلقان وايطاليا.