رويترز

ذكرت المحكمة الدستورية فى كوريا الجنوبية اليوم الاثنين إنه لم يتحدد بعد موعد لبدء الجلسات العلنية لنظر دعوى للبت فى مساءلة البرلمان للرئيسة باك جون هاى التى تحاصرها فضيحة تنطوى على إساءة استغلال للنفوذ.

وأكد متحدث إن قضاة المحكمة التسعة اجتمعوا فى وقت سابق اليوم لبحث القضية.

ويجب أن تحدد المحكمة ما إذا كانت ستؤيد قرار مساءلة الرئيسة الذى وافق عليه البرلمان يوم الجمعة وهى عملية يمكن أن تستغرق ما يصل إلى 180 يوما وإذا أيدت المحكمة القرار فستكون باك أول رئيسة منتخبة يطاح بها من منصبها.