بيروت - أ ف ب

فر أكثر من عشرة آلاف مدنى خلال الساعات الأربع والعشرين الاخيرة من الأحياء الأخيرة تحت سيطرة الفصائل المعارضة فى شرق حلب إلى القسم الغربى تحت سيطرة قوات النظام، وفق ما افاد المرصد السورى لحقوق الإنسان الاثنين.

وذكر مدير المرصد رامى عبد الرحمن “تمكن أكثر من عشرة آلاف مدنى من النزوح من الأحياء التى لا تزال تحت سيطرة مقاتلى الفصائل فى حلب إلى القسم الغربى خلال الـ24 ساعة الأخيرة ” مؤكدا أن “بعض الأحياء فى شرق المدينة باتت خالية تماما من السكان”.