باكو - أ ش أ

استعدت السفارة المصرية فى أذريبجان بمقترحات لتدعيم العلاقات الاقتصادية لتقديمها خلال زيارة الرئيس عبد الفتاح السيسي إلى باكو العام المقبل.

وصرحت سفيرة مصر لدى أذربيجان سوزان جميل بأن العلاقات الاقتصادية بين البلدين تحتاج لدفعة إلى الأمام، واللجنة المشتركة ستشهد مشاركة وفدين من رجال الأعمال.

وأضافت أن السفارة ستقترح على الجانب المصري بحث فرص استثمار القطاع الخاص الأذري في قناة السويس الجديدة فضلا عن بحث آفاق التصدير من مصر إلى أذربيجان بالنسبة للخضر والفواكه وبعض السلع عن طريق القطاع الخاص.

وأشارت إلى أنه سيتم اقتراح تصدير مواد البناء والسيراميك المصري إلى السوق الأذري حيث إن أذربيجان تشهد مرحلة إعادة بناء لمدنها القديمة.

ونوهت بأن مجالات التعاون بين البلدين تشمل الطاقة وصناعة الأدوية والسياحة وتقديم الخدمات بالبناء على ما تتميز به العلاقات الثقافية من قوة وثراء تستند إلى أرض مشتركة.

ولفتت إلى أن تلبية الرئيس عبدالفتاح السيسي للدعوة التي وجهها له الرئيس إلهام علييف رئيس أذربيجان لزيارة بلاده في العام الجديد ستصادف العام الخامس والعشرين على إقامة العلاقات الثنائية بين البلدين.

يذكر أن الرئيس السيسي كان قد استقبل إلمار ممدياروف وزير خارجية أذربيجان في بداية نوفمبر الجاري على رأس وفد رفيع، وسلم وقتها الوزير الضيف رسالة من الرئيس علييف تتضمن دعوة الرئيس السيسي لزيارة أذربيجان.