اخبار مصر-أحمد تركي

قررت محكمة جنايات جنوب الجيزة، برئاسة المستشار محمد نبيل عبد المحيد، اليوم الثلاثاء، تجديد حبس المهندس أبو العلا ماضي، رئيس حزب الوسط، 45 يوماً على ذمة التحقيقات التي تجرى معه على ذمة قضية أحداث بين السرايات، لاتهامه بالتحريض على العنف.

حضر اليوم أبو العلا ماضي وسط حراسة أمنية مشددة من مقر محبسه بسجن طرة، إلى محكمة جنوب الجيزة، كما حضر معه دفاعه وتم الترافع أمام القاضي بجلسة اليوم، وقررت المحكمة تجديد حبسه لمدة 45 يوماً على ذمة القضية.

وكانت نيابة قسم الجيزة برئاسة المستشار حاتم فضل قد أمرت سابقاً بحبس “ماضي” وأخرين على ذمة التحقيقات التي تجريها معه، بشأن اتهامه بالتحريض على أحداث العنف والفوضى التي وقعت بمنطقة بين السرايات عقب عزل الرئيس الأسبق محمد مرسى، والتي راح ضحيتها وأصيب خلالها العشرات.