اخبار مصر- محمد خلف امين

أقامت ـ صباح اليوم ـ كلية الآداب بجامعة بني سويف احتفالية بمناسبة الذكرى 43 لانتصارات أكتوبر،شاركت فيها فرق الكشافة والمرشدات والجوالة، تحت رعاية الأستاذ الدكتور أمين لطفي، رئيس الجامعة، وبحضور الدكتور جوده مبروك عميد الكلية، وبمشاركة اللواء مهندس محمد ربيع مصطفى، والعميد مهندس سامي الخولي، والرائد سمير نوح، أبطال الحرب المجيدة، أمام مبنى الكلية وبحضور أعضاء هيئة التدريس والمئات من الطلبة والطالبات .

قدم شباب الكلية من فرق الكشافة والمرشدات والجوالة عددا من الفقرات الاستعراضية التي نالت استحسان الجميع، كما قدموا العديد من الفقرات الفنية والاسكتشات والمسرحيات القصيرة، وألقوا العديد من الكلمات التي عبروا فيها عن شعورهم تجاه الانتصار العظيم الذي أعاد لمصر كرامتها وعزتها، كما تحدث أمام الاحتفال ـ أيضا ـ أبطال الحرب الذين أشادوا بمجهودات القوات المسلحة والتخطيط الجيد للقيادتين السياسية والعسكرية .

وتقدم عميد الكلية وأبطال الحرب المجيدة طابور عرض تتقدمه فرقة الموسيقى العسكرية ببني سويف، طاف بأرجاء الحرم الجامعي يتقدمه علم مصر وعلم جامعة بني سويف، وتعزف فيه فرقة الموسيقى العسكرية عددا من المارشات والأناشيد العسكرية التي ارتبطت بالحرب .

وأقامت الكلية على هامش الاحتفالية ندوة شارك فيها المئات من الطلبة والطالبات، بمدرج الدكتور حسن حنفي، تحدث فيها أبطال الحرب الذين أشادوا بالتخطيط الجيد للقيادة المصرية آنذاك والتي أبهرت العالم بانتصار يتم تدريسه في كافة الكليات والمعاهد العسكرية في العالم أجمع، مؤكدين أن الطلاب الذين لم يعاصروا الحرب، عليهم واجب القراءة والاطلاع على ما قام به القادة السياسيين والعسكريين وأبطال الحرب الذين سطروا بدمائهم ملحمة عسكرية يحكي عنها العالم كله لعقود طويلة .

أكد الدكتور جوده مبروك، عميد الكلية أن الندوة والاحتفالية تأتيان ضمن هدف رئيس من أهداف العمل الثقافي بالكلية وافتتاحا لموسمها الثقافي الذي سيبدأ هذا العام وسيتضمن العديد من الفعاليات التي تستهدف إثراء فكر وثقافة الطلاب وزيادة وعيهم بالقضايا العامة والمعاصرة والتحديات التي تواجهها البلاد من خلال استضافة العلماء والمتخصصين والمثقفين الوطنيين .