القاهرة - أ ش أ

يعقد غدا الأحد في العاشرة صباحا أول مزاد علني لبيع أراضي الدولة المستردة في مقر هيئة التنمية الزراعية بالدقي.

ويتضمن المزاد بيع بعض المساحات المستردة في وادي النطرون والبحيرة وطريق مصر الإسكندرية الصحراوي والتي تبلغ مساحتها 37 ألف فدان.

وأفاد بيان أصدرته لجنة استرداد أراضي الدولة، اليوم السبت، بأن المزاد هو الأول في سلسلة مزادات ستجري خلال الفترة القادمة لبيع الدفعة الأولى من الأراضي المستردة من خلال اللجنة برئاسة إبراهيم محلب.

وأشار البيان إلى أن المزاد تنظمه هيئة الخدمات الحكومية بتكليف من اللجنة وبالتنسيق مع هيئة التنمية الزراعية صاحبة الولاية على الأراضي المعروضة.

وأكد البيان فأن كراسة الشروط تتضمن كل التفاصيل التي تضمن إلزام المشتري بضوابط واضحة لاستغلال الأرض وفقا للقانون والغرض المخصصة له.

وشدد محلب، وفقا للبيان، على أن الأراضى التي ستباع بالمزادات العلنية لصالح حق الشعب ليست هي فقط التي استردتها اللجنة.