أخبار مصر

الزقازيق -أ ش أ

قضت محكمة جنايات الزقازيق في جلستها اليوم برئاسة المستشار صلاح حريز بمعاقبة 5 أشخاص من أنصار وعناصر جماعة “الإخوان” الإرهابية بالسجن لمدة 5 أعوام, وبراءة 3 آخرين من التهم المنسوبة إليهم, وذلك في قضية ارتكاب أحداث عنف بدائرة قسم ثان الزقازيق.

كما قررت المحكمة تأجيل محاكمة 91 آخرين من عناصر وأنصار “الإخوان”, من بينهم نجل شقيق الرئيس المعزول والقياديين والبرلمانيين السابقين فريد إسماعيل وأمير بسام, والمتهمين في قضيتي عنف بقسمي أول الزقازيق وأول العاشر من رمضان لجلستي يومي 6 و9 سبتمبر القادم, للمرافعة والاستماع لباقي الشهود.

وعقدت جلسة المحاكمة بمقر محكمة بلبيس الجزئية لدواع أمنية, وسط إجراءات أمنية وحراسات مشددة, بحضور 64 متهما فقط, حيث مازال الأخرون هاربين.

وكان المستشار أحمد دعبس المحامي العام لنيابات جنوب الشرقية قد أحال لمحكمة الجنايات 99 متهما من عناصر وأنصار الإخوان, لاتهامهم في 3 قضايا ارتكاب أحداث عنف بمركز وقسم أول الزقازيق وقسم أول العاشر من رمضان, ووجهت النيابة لهم تهم الانضمام لجماعة إرهابية وارتكاب أعمال عنف والتحريض عليه ومقاومة السلطات وحيازة أسلحة وألعاب نارية وبيضاء واستعراض القوة وترويع المواطنين وقطع الطرق والاعتداء على الأشخاص وإتلاف ممتلكات خاصة وعامة وحيازة منشورات ومطبوعات تحرض ضد الجيش والشرطة, وتمكنت الأجهزة الأمنية من ضبط 64 شخصا من المتهمين, وبالعرض على المحكمة أصدرت حكمها وقرارها السابقين.